وزارة الصحة المصرية: حالات كورونا المُسجلة ترتفع إلى 67 شخصاً

قالت وزارة الصحة المصرية اليوم الأربعاء إنه تم رصد سبع حالات إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد ليرتفع إجمالي عدد حالات الإصابة المؤكدة بالمرض في البلاد إلى 67 شخصا.

من بين هذا العدد، هناك 45 حالة على الأقل رُصدت في باخرة سياحية في نهر النيل بمدينة الأقصر السياحية وسائح ألماني توفي في مستشفى بالغردقة على ساحل البحر الأحمر.

قالت وزارة الصحة في بيان اليوم الأربعاء إن 27 شخصا من حالات الإصابة المسجلة تعافوا وجرى إخراج ثمانية منهم من الحجر الصحي بالمستشفى، بينهم ستة من المصريين وأجنبيان.

وفرضت مصر إجراءات عديدة لتؤكد للسائحين أن زيارتها آمنة بعد رصد انتشار الفيروس على متن الباخرة النيلية.

شملت تلك الإجراءات فحص مئات السائحين والعاملين بالسياحة للكشف عن المرض وتطهير المنشآت الفندقية والبواخر السياحية في الأقصر وأسوان.

وقطاع السياحة مصدر مهم للعملة الصعبة في مصر.

وقالت وزارة السياحة والآثار اليوم الأربعاء إن 63 سائحا ممن كانوا على متن الباخرة النيلية التي رُصدت عليها حالات إصابة عادوا لبلادهم أمس الثلاثاء واليوم الأربعاء بعد أن أمضوا فترة في الحجر الصحي وجاءت نتائج فحوصهم سلبية.
كما قررت الحكومة تعليق الأحداث التي تشهد تجمعات كبيرة مثل الاحتفالات الدينية والحفلات الموسيقية والمعارض.

وذكرت وكالة أنباء الشرق الوسط الرسمية أن وزارة التعليم أمرت اليوم الأربعاء بتعليق أنشطة مثل الأحداث الرياضية والموسيقية لكنها تمسكت بعدم وقف الدراسة.

أضافت الوكالة أن الأمن اعتقل ثلاثة أشخاص بتهمة نشر معلومات زائفة بشأن فيروس كورونا على حساباتهم على موقع فيسبوك وذلك في تحرك واضح لمنع حدوث حالة من الذعر العام.

طباعة