وزيرة الصحة المصرية: قطاع السياحة آمن

ركاب الباخرة السياحية بالأقصر خضعوا لفحص فيروس كورونا. إي.بي.إيه

قالت وزيرة الصحة المصرية، هالة زايد، إن جميع المراكب السياحية النيلية والفنادق بالأقصر «آمنة تماماً»، وتطبق الإجراءات الاحترازية والوقائية كافة لمواجهة فيروس كورونا المستجد، مؤكدة أن قطاع السياحة في مصر آمن.

جاء ذلك خلال تفقد وزراء الصحة والسكان والسياحة والآثار والطيران المدني باخرة نيلية في الأقصر جنوب مصر، حيث اكتشفت عشرات الإصابات بالمرض على مدار الأيام القليلة الماضية.

وراجعت وزيرة الصحة الإجراءات الوقائية الاحترازية المطبقة بالباخرة، مشددة على الاستمرار في تطبيق الإجراءات الاحترازية كافة.

وقالت الوزيرة في تصريحات صحافية، إن جميع الحالات الحاملة للفيروس التي تم اكتشافها كانت دون أعراض للمرض، كما طالبت بعدم المبالغة في ردود الفعل حيال ما تم رصده من حالات حاملة لفيروس كورونا بالأقصر.

وقالت الوزيرة إن مصر نشرت أجهزة فحص في المطارات، تظهر خلال 30 دقيقة ما إذا كان المسافرون مصابين بفيروس كورونا.

وأول من أمس أكدت مصر ظهور 33 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا على الباخرة السياحية. من جهته، قال وزير السياحة والآثار المصري، خالد العناني، إنه لا توجد قيود أو حظر على حركة السياح أو جولاتهم وسط المناطق الأثرية والسياحية ببلاده. وذكرت وسائل إعلام مصرية أن الباخرة النيلية وصلت إلى مدينة الأقصر قادمة من أسوان، وتم سحبها إلى مكان خارج المدينة، ووضعت في الحجر الصحي.

طباعة