الداخلية السعودية: تعليق الدخول والخروج من محافظة القطيف مؤقتاً

أعلنت وزارة الداخلية السعودية اليوم الأحد تعليق الدخول والخروج من محافظة القطيف بالمنطقة الشرقية مؤقتا، على خلفية تسجيل حالات إصابة بفيروس كورونا بها.

ونقلت وكالة الأنباء السعودية (واس) عن مصدر مسؤول في وزارة الداخلية أنه «وفقا للإجراءات الصحية الاحترازية الموصى بها من قبل الجهات الصحية المختصة... فقد تقرر تعليق الدخول والخروج من محافظة القطيف مؤقتا»، مع تمكين العائدين من سكان المحافظة من الوصول إلى منازلهم.

كما تقرر «وقف العمل في جميع الدوائر الحكومية والمؤسسات الخاصة، زيادة في الإجراءات الاحترازية لمنع احتمالات انتقال العدوى، مع استثناء المرافق الأساسية لتقديم الخدمات الأمنية والتموينية والضرورية؛ مثل الصيدليات والمحلات التموينية ومحطات الوقود والمرافق الصحية والبيئية والبلدية والأمنية، مع أخذ الاحتياطات الصحية اللازمة».

وتقرر أيضا «تمكين النقل التجاري والتمويني من التحرك من وإلى المحافظة، مع أخذ الاحتياطات الصحية اللازمة».

وطالب المصدر جميع المواطنين بالالتزام بتنفيذ الإجراءات الاحترازية، لافتا إلى أن هذا سيكون له أبلغ الأثر في إنجاح الإجراءات المتخذة، وتمكين الجهات الصحية المختصة من تقديم الرعاية الطبية الأفضل، لمنع انتشار الفيروس.

وكانت وزارة الصحة السعودية قد ذكرت على «تويتر» اليوم الأحد أن السلطات سجلت أربع حالات إصابة جديدة بفيروس كورونا، مما يرفع إجمالي عدد الإصابات في المملكة إلى 11.

وقالت الوزارة أن الحالات الجديدة هي لرجل وثلاث نساء.

طباعة