مصر تعلن عن 33 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا

أعلنت وزيرة الصحة المصرية هالة زايد، اليوم السبت، وجود 33 حالة إصابة مؤكدة بفيروس كورونا المستجد بعد تحليل الأشخاص الـ 171 الذين كانوا على متن الباخرة النيلية التي تم الكشف عنها أمس.

وقالت وزيرة الصحة، إن عدد حلات الإصابة بفيروس كورونا على متن الباخرة السياحية في نهر النيل، ارتفعت من 12 حالة تم الإعلان عنها أمس، إلى 45.

وأضافت الوزيرة، على هامش مؤتمر صحافي أن عدد الأجانب المصابين ارتفع إلى 19، والباقي من المصريين، موضحة أن هناك 11 حالة تأكد سلبيتها بعد إعادة التحاليل، فيما يجري تحويل المصابين إلى مستشفى النجيلة بمطروح لعزلهم.

وقالت وزيرة الصحة أن نتائج التحليل أظهرت أيضا عدم إصابة 11 من 12 شخصا تم إعلان إصابتهم بالفيروس أمس، وجميعهم لم تظهر عليهم الأعراض وسيتم نقلهم للحجر الصحي، بحسب بوابة الأهرام.

وأوضحت الوزيرة أن السلطات الصحية شددت الإجراءات على المطارات والمزارات السياحية منذ إعلان وجود الفيروس.

على صلة، أكد رئيس مجلس الوزراء مصطفى مدبولي، أن الدولة المصرية لن تتردد في اتخاذ أي إجراءات لمنع انتشار المرض والانتقال ليصيب مواطنين جددًا.

وأضاف مدبولي، في مؤتمر صحافي بمقر مجلس الوزراء، مساء السبت، أن مصدر بؤرة المرض الذي كانت أعلنت دول عن إصابة مواطنيها بعد عودتهم من مصر، كان مراكب نيلية، وغير ذلك لا توجد بؤر، ولم تكن هناك إصابات إلا لثلاثة أشخاص، هم الصيني والكندي والمصري العائد من الخارج.

وشدد على أن أي تهديد ولو كان بنسبة قليلة سيتم التعامل معه لحماية المصريين، وأن مصر من أولى دول العالم في التحرك لاتخاذ إجراءات طبية وحجْر صحي منذ إعلان الوباء في الصين، مشيرا إلى وجود لجنة برئاسة رئيس الوزراء لمتابعة الإجراءات الوقائية والحالات التي يعلن عنها.

 

طباعة