14 ولاية أميركية تختار مرشحها الديمقراطي في «الثلاثاء الكبير»

تَوَاجه نائب الرئيس الأميركي السابق، جو بايدن، مع المرشح الأوفر حظاً في المرحلة الحالية، بيرني ساندرز، أمس، في «الثلاثاء الكبير»، المحطة الحاسمة في السباق لنيل الترشيح الديمقراطي للبيت الأبيض، الذي صوتت خلاله 14 ولاية لمرشح يواجه الرئيس الحالي، دونالد ترامب، في الانتخابات المقرر إجراؤها خلال نوفمبر المقبل.

وانتعشت حملة بايدن أخيراً، مع تحقيقه فوزاً كبيراً في ولاية كارولاينا الجنوبية، وإعلان ثلاثة مرشحين الانسحاب لصالحه، فيما يتصدر ساندرز استطلاعات الرأي بفارق كبير عن منافسيه: بايدن والملياردير مايكل بلومبرغ والسيناتور إليزابيث وارن وعضوة الكونغرس تالسي غابارد.

طباعة