عباس «ملوحاً بالخريطة»: فلسطين تبدو كقطعة «جبن سويسري» مفتتة

    رفض الرئيس الفلسطيني محمود عباس بشكل غاضب خطة الرئيس الأميركي دونالد ترامب للسلام في الشرق الأوسط خلال كلمة له أمام مجلس الأمن الدولي الثلاثاء بوصفها هدية لإسرائيل وغير مقبولة للفلسطينيين.

    وقال عباس وهو يلوح بنسخة من خريطة تتصورها الخطة الأميركية لحل يقوم على أساس وجود دولتي إسرائيل وفلسطين إن الدولة التي خُصصت للفلسطينيين تبدو كقطعة «جبن سويسري» مفتتة.

    وجاءت كلمته أمام مجلس الأمن الدولي في الوقت الذي يجري فيه توزيع مشروع قرار للمجلس التابع للأمم المتحدة من شأنه إدانة خطة إسرائيلية لضم مستوطناتها في الضفة الغربية.

    وقال عباس «هذه الدولة التي سيعطونها لنا هي جبنة سويسرية. من يقبل بكم أن تكون دولته هكذا؟».

    ورفض رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، خلال مؤتمر انتخابي ببلدة بات يام الإسرائيلية، هذا الانتقاد وأشار إلى احتمال أن ترحب دول عربية بخطة ترامب حتى إذا لم يقبل بها الفلسطينيون.

    وقال نتنياهو «هذه ليست قطعة جبن سويسري. هذه أفضل خطة موجودة بالنسبة للشرق الأوسط... ولدولة إسرائيل وللفلسطينيين أيضا»، مضيفا أن الخطة «تعترف بالواقع وبحقوق شعب إسرائيل، وهما أمران ترفضون (أنتم الفلسطينيون) باستمرار الاعتراف بهما».

    طباعة