القضاء اللبناني يفرض حظر سفر على كارلوس غصن

غصن أكد إنه سيتعاون «بشكل كامل» مع القضاء اللبناني. أ.ب

أصدر القضاء اللبناني، أمس، قراراً بمنع سفر رئيس مجموعة رينو-نيسان السابق، كارلوس غصن، خارج البلاد، بعد استماع النيابة العامة التمييزية إليه، بشأن «النشرة الحمراء» الصادرة بحقه عن «الإنتربول».

وقال مصدر قضائي إن «النيابة العامة التمييزية أصدرت قراراً بمنع سفر غصن، وطلبت الحصول على ملفه من السلطات اليابانية»، علماً بأن القوانين اللبنانية لا تبيح تسليم المواطنين إلى دولة أجنبية.

وأوضح مصدر قضائي ثانٍ أن النيابة العامة التمييزية قررت، بعد الاستماع إلى غصن، في ما يتعلق بـ«النشرة الحمراء» الصادرة عن «الإنتربول»، «تركه بسند إقامة، على أن يبقى ممنوعاً من السفر إلى حين ورود ملفه القضائي من اليابان».

وتابع «بناء على مضمون الملف، إذا تبين أن الجرائم المتهم بها في اليابان تستوجب ملاحقته في لبنان فستتم محاكمته، وإذا كانت لا تستوجب الملاحقة وفق القوانين اللبنانية عندها يُترك حراً».

واستمع رئيس قسم المباحث الجنائية المركزية، العميد موريس أبوزيدان، أمس، إلى غصن حول مضمون «النشرة الحمراء»، ثم استمع إليه النائب العام التمييزي، القاضي غسان عويدات، حول الإخبار المقدم ضده بشأن زيارته إسرائيل، وقرر تركه بسند إقامة، وفق المصدرين.

وقال مصدر قضائي لبناني لـ«رويترز»، أمس، إن السلطات القضائية اللبنانية طلبت من اليابان الملف الخاص بكارلوس غصن، بما في ذلك لائحة الاتهامات ضده، ولن تستجوبه مرة أخرى حتى تحصل على هذه المعلومات. ودافع غصن خلال مؤتمره الصحافي، أول من أمس، عن زيارة إسرائيل، وقال إنه ذهب بصفته «مديراً عاماً لشركة رينو».

وفور انتهاء المؤتمر الصحافي، ندد الادعاء العام في طوكيو بتصريحات غصن، متهماً إياه بانتقاد المنظومة القضائية اليابانية بشكل «منحاز» و«غير مقبول»، بينما حضته وزيرة العدل اليابانية، ماساكو موري، على العودة وعرض قضيته أمام المحكمة، وأن يقدم أدلة دامغة على براءته.

ووصف غصن مواقف وزيرة العدل اليابانية بأنها «سخيفة»، وقال في مقابلة مع قناة المؤسسة اللبنانية للإرسال، إن «النظام القضائي في اليابان رجعي»، مؤكداً أنه سيتعاون بشكل كامل مع القضاء اللبناني، وأضاف «أنا مرتاح له أكثر مما كنت مرتاحاً للقضاء الياباني».


- السلطات القضائية اللبنانية طلبت ملف غصن من اليابان، بما في ذلك لائحة الاتهامات ضده.

- الادعاء الياباني يتهم غصن، بانتقاد المنظومة القضائية اليابانية بشكل «منحاز» و«غير مقبول».

طباعة