مقتل رئيس الأركان التايواني في تحطم مروحية

صورة

قالت وزارة الدفاع التايوانية إن رئيس أركان الجيش من بين ثمانية أشخاص قُتلوا، أمس، بعد هبوط اضطراري لطائرة هليكوبتر كانت تقلهم في منطقة جبلية قرب العاصمة تايبيه.

وقال الجيش في بيان إن أسباب التحطم الذي أعقب هبوط الطائرة اضطرارياً لم تعرف بعد، وإن رئيس الأركان العامة الجنرال شين يي مينغ لقي حتفه في الواقعة، التي نجا منها خمسة من بين 13 شخصاً كانوا على متن الطائرة.

وقال متحدث عسكري في مؤتمر صحافي نقله التلفزيون على الهواء مباشرة «قُتل ثمانية من زملائنا».

وذكرت وزارة الدفاع أنها أرسلت فريق إنقاذ بعد هبوط الطائرة، وهي من طراز بلاك هوك، اضطرارياً في مدينة تايبيه الجديدة، حيث فقدت سلطات الطيران الاتصال بالطائرة.

وقالت الرئيسة تساي إينج وين، إن رئيس الأركان شين، الذي تولى منصبه في يوليو، كان الجنرال الأعلى منصباً الذي يلقى حتفه أثناء اضطلاعه بمهامه.

وجاءت الحادثة قبل أسبوع من موعد إجراء الانتخابات الرئاسية والبرلمانية في تايوان، المقررة يوم 11 يناير، وأدت إلى عرقلة فعاليات ضمن الحملات الانتخابية. فقد ألغت تساي، التي تسعى للفوز بولاية جديدة كل أنشطة حملتها الانتخابية حتى السبت، فيما علق مرشح المعارضة هان كو يو من حزب كومينتانغ فعاليات حملته حتى اليوم.

طباعة