نتنياهو يتخلى عن حقائبه الوزارية بسبب اتهامات الفساد

جنود في موقع بالضفة قال جيش الاحتلال إنه أصاب فلسطينياً حاول القيام بعملية طعن فيه. رويترز

أكد مكتب رئيس حكومة تصريف الأعمال الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، أنه تخلى عن الحقائب الوزارية التي كان يشغلها، في ضوء اتهامات الفساد التي يواجهها.

وكان نتنياهو يحتفظ لنفسه، إلى جانب منصب رئاسة الحكومة، بحقائب الرعاية الاجتماعية، وشؤون الشتات، والزراعة، والصحة.

وتم تعيين وزير للصحة، على أن يتم تعيين وزراء للمناصب الأخرى، الأسبوع المقبل، وفقاً لمكتب نتنياهو.

من جهة أخرى، قال الجيش الإسرائيلي إنه أحبط محاولة طعن في مفترق غوش عتصيون بالضفة الغربية، أمس.

وأضاف أن القوات أطلقت النار على الفلسطيني المشتبه فيه، الذي كان مسلحاً بسكين، وتمكنت من تحييده، ما حال دون وقوع أي خسائر في صفوف جنوده.

وبحسب الجيش الإسرائيلي، أصيب الشاب الفلسطيني (15 عاماً)، برصاصة في قدمه ونُقل إلى المستشفى.

وفي رام الله، قالت وزارة الخارجية والمغتربين الفلسطينية، أمس، إن مصادقة إسرائيل على إقامة منطقة تعليمية في القدس، بديلة عن مدارس وكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين «أونروا»، تمثل حرباً مفتوحة ضد عمل الوكالة في المدينة.

واعتبرت الوزارة، في بيان صحافي، أن القرار الصادر عن بلدية إسرائيل في القدس «خطوة جديدة على طريق فرض المنهاج الإسرائيلي على العملية التعليمية فيها، استكمالاً لعمليات ومخططات تهويد المدينة المقدسة بشكل كامل».

طباعة