المحتجون يطالبون بتشكيل حكومة تنسجم مع مطالبهم

    دعوات إلى تظاهرات مليونية غداً في العراق.. وفرض حظر التجوال في كربلاء

    متظاهر عراقي أعلى مبنى مهجور مطل على ساحة التحرير وسط بغداد. إي.بي.إيه

    دعا المتظاهرون في العراق، إلى الخروج في تظاهرات مليونية، غداً، للضغط على البرلمان، من أجل تشكيل حكومة جديدة تنسجم مع مطالبهم، فيما فرضت السلطات العراقية حظر التجوال في محافظة كربلاء، وقام المحتجون بإغلاق الطرق ومبان حكومية عدة، كما تم إعفاء قائد شرطة كربلاء من منصبه، وتعيين آخر بدلاً منه.

    وتفصيلاً، أفاد شهود عيان بأن مئات المتظاهرين أقدموا، أمس، على إغلاق الطرق المؤدية إلى محطة كهرباء وأبنية حكومية وشوارع وجسور، رغم تطبيق إجراءات حظر التجوال في محافظة كربلاء جنوب بغداد.

    وقال الشهود لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) إن العشرات من زعماء العشائر والمواطنين، أغلقوا الطرق المؤدية إلى محطة كهرباء الهيرات، وأقاموا سرادق للمطالبة بمطاردة الفاسدين، وإيجاد فرص عمل لأبناء المنطقة، وتشغيلهم في محطة الكهرباء، وبحسب الشهود، قام متظاهرون آخرون بإغلاق الأبنية الحكومية، وتعليق يافطات على واجهات الأبنية، كتب عليها «مغلق بأمر الشعب».

    وأفادت مصادر أمنية عراقية بأنه تم إعفاء قائد شرطة كربلاء، اللواء أحمد زويني، من منصبه، وتعيين العميد صباح المسعودي بدلاً منه، وأوضحت المصادر أن هذا القرار جاء على «خلفية حوادث الاغتيال التي طالت شخصيات وناشطين في المحافظة أخيراً»، لافتة إلى أن الحظر يبدأ من الخامسة مساء، حتى الخامسة فجراً، ويشمل حركة السيارات والدراجات بكل أنواعها، حتى إشعار آخر، وذلك على خلفية قيام مجموعة مجهولة بإحراق خيام عدد من المواكب الداعمة للمتظاهرين، فجر أمس.

    إلى ذلك، أفاد شهود عيان بأن متظاهرين قطعوا، أمس، الطرق المؤدية إلى الحقول النفطية في محافظة البصرة، للمطالبة بتوفير فرص عمل، وأغلقوا الطرق المؤدية إلى حقول «مجنون، والرميلة الشمالي، وأرطاوي».

    ودعا المتظاهرون في بغداد، إلى الخروج في تظاهرات مليونية، غداً، للضغط على البرلمان العراقي، لتشكيل حكومة جديدة تنسجم مع مطالبهم، وقال المتظاهرون في بيان تم توزيعه في ساحات الاعتصام، إنه على رئيس الجمهورية برهم صالح، تسمية رئيس للوزراء قبل عقد جلسة البرلمان، غداً، مطالبين بشخصية مدنية، وليست عسكرية، تتولى رئاسة الحكومة.

    وأضاف المتظاهرون في البيان: «نرفض رفضاً قاطعاً أي رئيس للوزراء يسمى بنية إكمال حقبة الفساد الحالية، وعلى البرلمان عدم إعطاء شرعية لتكليف رئيس وزراء لا يحظى بقبول شعبي»، كما طالب البيان بالتزام البرلمان بإقرار قانون انتخابات عادل، كما دعت إليه ساحات الاعتصام مسبقاً، كما دعوا إلى تنظيم تظاهرة كبيرة حاشدة، اليوم، دعماً ووفاء لدماء الشهداء والجرحى، وللتأكيد على مطالبهم.

    وحث البيان المشاركين في التظاهرات المقبلة على الالتزام بسلمية التظاهر، والابتعاد عن أي مظهر من مظاهر التصعيد غير السلمي، أو محاولة دخول المناطق المحصنة، أو الاحتكاك بالقوات الأمنية، أو الاعتداء على الممتلكات العامة أو الخاصة.

    وكان الرئيس العراقي أعلن أن الغد هو آخر موعد لإعلان اسم المرشح لتشكيل الحكومة الجديدة.

    • المتظاهرون يغلقون الطرق ومباني حكومية في كربلاء وإعفاء قائد الشرطة.

    طباعة