قرقاش: تشخيص حالة مجلس التعاون أساسه تغليب مصلحة المجلس

    أكد وزير الدولة للشؤون الخارجية، الدكتور أنور قرقاش، أن تشخيص حالة مجلس التعاون أساسه تغليب مصلحة المجلس، مشيراً إلى أن المسؤولية تبدأ ممن كان سبب الأزمة، بمراجعة سياساته الخاطئة التي أدت إلى عزلته.

    وقال قرقاش، في تغريدة على حسابه الرسمي في موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»: «تشخيص حالة مجلس التعاون لمن يريد أن يكون صادقاً وأميناً أساسه تغليب مصلحة المجلس، والمسؤولية تبدأ ممن كان سبب الأزمة، بمراجعة سياساته الخاطئة التي أدت إلى عزلته».

    وأضاف: «الالتزام بالعهود، واستعادة المصداقية، والتوقف عن دعم التطرف والتدخل هو بداية العلاج».

    وفي تغريدة ثانية، قال قرقاش: «أزمة قطر في تقديري مستمرة مع قناعتي أن لكل أزمة خاتمة وأن الحلول الصادقة والمستدامة لصالح المنطقة، غياب الشيخ تميم بن حمد عن قمة الرياض مرده سوء تقدير للموقف يسأل عنه مستشاروه، ويبقى الأساس في الحل ضرورة معالجة جذور الأزمة بين قطر والدول الأربع».

    طباعة