مقتل 3 بينهم مطلق النار في قاعدة بحرية أميركية بفلوريدا

قالت السلطات إن ثلاثة أشخاص، بينهم من يشتبه بأنه مطلق رصاص، لقوا حتفهم وأصيب سبعة آخرون على الأقل اليوم الجمعة في قاعدة بينساكولا الجوية التابعة لسلاح البحرية وهي قاعدة كبيرة للبحرية الأميركية في ولاية فلوريدا وذلك في ثاني إطلاق نار مميت في منشأة عسكرية أميركية هذا ألأسبوع.

وقال مكتب قائد شرطة مقاطعة سكامبيا بفلوريدا إنه تم التصدي «لمطلق رصاص نشط» في القاعدة اليوم الجمعة.

وقال قائد الشرطة وسلاح البحرية إن مطلق الرصاص لقي حتفه بعد ذلك بدقائق معدودة.

وقالت قناة تلفزيون دبليو.إي.أيه.آر المحلية، إن نواب قائد شرطة المقاطعة في القاعدة أطلقوا النار على مطلق الرصاص وأردوه قتيلا.

وقال سلاح البحرية في بيان، دون الخوض في تفاصيل، إن شخصين آخرين لقيا حتفهما.

وقالت القناة التلفزيونية المحلية إن المصابين السبعة يتلقون العلاج بأحد المستشفيات.

وقال متحدث باسم البيت الأبيض إن الرئيس دونالد ترامب أحيط علما بالحادث ويتابع الموقف.

كان بحار قد أطلق الرصاص يوم الأربعاء على ثلاثة مدنيين في قاعدة بيرل هاربور التاريخية في هاواي مما أدى إلى مقتل اثنين منهم قبل أن ينتحر.

وبحسب الموقع الإلكتروني لقاعدة بينساكولا يعمل في القاعدة نحو 16 ألف عسكري و7400 مدني.
 

طباعة