بريطانيا تدافع عن «بريكست» بعد تحذير ترامب بشأن التجارة

    دافع مكتب رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون، عن اتفاقه بشأن «بريكست» مع الاتحاد الأوروبي، بعدما حذّر الرئيس الأميركي دونالد ترامب، من أنه سيجعل التوصل إلى اتفاق تجاري مستقبلي بين البلدين أمراً مستحيلاً.

    وكان الرئيس الأميركي قد دخل، على خط حملة الانتخابات البريطانية الخميس، منتقداً شروط الانفصال عن الاتحاد الأوروبي التي توصل إليها جونسون.

    وقال مع هذا الاتفاق.. لا يمكن إقامة علاقات تجارية. لا يمكننا إبرام اتفاق تجاري مع بريطانيا.

    لكن ناطقاً باسم الحكومة البريطانية قال في وقت لاحق إن الاتفاق سيسمح للندن بإبرام اتفاقيات التجارة الحرّة الخاصة بنا حول العالم، والتي ستستفيد منها كل أنحاء بريطانيا.

    وبدت تصريحات ترامب متعارضة مع تعهّده السابق في سبتمبر، عندما قال إنه يعمل عن قرب مع جونسون لإبرام اتفاق تجاري رائع فور خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

    من جهته، دعا نايغل فاراج رئيس حزب بريكست أمس، جونسون إلى أن يتخلى، قبل الانتخابات العامة المقررة الشهر المقبل، عن اتفاق خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي الخائن للمبادئ، والذي توصل إليه مع التكتل.

    وقال فاراج لدى إطلاق استراتيجية حزبه لانتخابات 12 ديسمبر: إنه اتفاق سيئ، ببساطة إنه ليس اتفاق خروج البلاد من الاتحاد الأوروبي.

    طباعة