ترامب: تدخلنا في الشرق الأوسط «أسوأ قرار في تاريخ» أميركا

دونالد ترامب. أرشيفية

اعتبر الرئيس الأميركي دونالد ترامب، أمس، أن «التدخل في الشرق الأوسط كان أسوأ قرار اتخذ في تاريخ الولايات المتحدة»، اتخذ بذريعة باطلة تم دحضها لاحقاً، وتمثلت في وجود أسلحة دمار شامل في المنطقة.

وقال ترامب في تغريدة على «تويتر»: «ما كان يجب أن تذهب الولايات المتحدة إلى الشرق الأوسط». وأضاف أن «الحروب الغبية التي لا نهاية لها انتهت بالنسبة لنا».

وأضاف: «نعيد ببطء وبشكل آمن جنودنا وعسكريينا الرائعين إلى بلدهم»، موضحاً أن النزاعات في الشرق الأوسط كلفت الولايات المتحدة نحو «ثمانية آلاف مليار دولار»، فضلاً عن حياة الآلاف.

وتابع ترامب «ذهبنا إلى الحرب بسبب فرضية خاطئة وتبين أنها كذلك: أسلحة دمار شامل. لم يكن هناك أي منها»، في إشارة إلى الاجتياح الأميركي للعراق عام 2003.

طباعة