لندن ترفض «المهلة المصطنعة» للاتحاد الأوروبي في شأن «بريكست»

    رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون وعد بتقديم حلول مكتوبة رسمية. أ.ب

    قالت بريطانيا، أمس، إنها ستطرح حلولاً تتعلق بـ«بريكست»، ولكن «ليس طبقاً لمهلة نهائية مصطنعة»، بعد ساعات من تأكيد مكتب رئيس وزراء فنلندا أن على لندن تقديم مقترحات مكتوبة هذا الشهر.

    وصرّح المتحدث باسم رئيس الوزراء بوريس جونسون «سنقدم حلولاً مكتوبة رسمية عندما نكون مستعدين، ولكن ليس طبقاً لمهلة نهائية مصطنعة، وعندما يوضح الاتحاد الأوروبي أنه سيتحاور بشأنها بشكل بناء».

    يأتي ذلك بعد أن نبه رئيس الوزراء الفنلندي، انتي ريني، الذي تتولى بلاده الرئاسة الدورية للاتحاد الأوروبي، إلى أنه أمام لندن مهلة حتى نهاية سبتمبر لتقديم عرض اتفاق خطي في شأن «بريكست» يتيح تجنب خروج بريطانيا من الاتحاد من دون اتفاق.

    وقال متحدث باسم مكتب رئيس الوزراء «من وجهة نظر ريني... على المملكة المتحدة أن تقدم اقتراحاً خطياً بحلول نهاية شهر سبتمبر».

    وخلال زيارة دبلوماسية لباريس، الأربعاء، أعلن انتي ريني أن «أي اقتراح» من المملكة المتحدة «يجب أن يقدم قريباً جداً إذا كان سيناقش». وأضاف إثر لقائه الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون «ولكن، علينا أن نستعد أيضاً لبريكست من دون اتفاق».

    وتجتمع الدول الـ28 الأعضاء في الاتحاد الأوروبي يومي 17 و18 أكتوبر في بروكسل، أي قبل 10 أيام من الموعد المقرر لـ«بريكست».

    وحذّر مصدر دبلوماسي فرنسي، أمس، من أن «الوقت ينفد»، مضيفاً «لن نجري مفاوضات مباشرة في إطار المجلس الأوروبي منتصف أكتوبر».

    طباعة