قايد صالح: مؤامرة تحاك في الخفاء ضد الجزائر

قال نائب وزير الدفاع رئيس أركان الجيش الجزائري الفريق أحمد قايد صالح، أمس، إن هناك «مؤامرة تحاك في الخفاء ضد الجزائر وشعبها».

وأضاف قايد صالح: «أدركنا منذ بداية الأزمة أن هناك مؤامرة تحاك في الخفاء ضد الجزائر وشعبها، وكشفنا عن خيوطها وحيثياتها في الوقت المناسب».

واستطرد قائلاً: «لقد وضعنا استراتيجية محكمة تم تنفيذها على مراحل، وفق الدستور وقوانين الجمهورية، واجهنا هذه المؤامرة الخطيرة التي تهدف إلى تدمير الجزائر».

وعن طبيعة تلك «المؤامرات» والأطراف التي خططت لها، قال قايد صالح: «هناك أطراف من أذناب العصابة ذات النوايا السيئة، تعمل على جعل حرية التنقل ذريعة لتبرير سلوكها الخطير، والمتمثل في خلق كل عوامل التشويش على راحة المواطنين، من خلال الزج الأسبوعي بعدد من المواطنين يتم جلبهم من مختلف ولايات الوطن إلى العاصمة».

طباعة