قيس سعيد ونبيل القروي إلى الإعادة في الرئاسة التونسية

    أعلنت الهيئة العليا المستقلة للانتخابات في تونس، أمس، فوز أستاذ القانون قيس سعيد، والإعلامي نبيل القروي، في الجولة الأولى من انتخابات الرئاسة.

    وقالت الهيئة العليا، خلال مؤتمر صحافي، إن المرشح نبيل القروي حصل على 15.5% من الأصوات، فيما حصد المرشح عبدالكريم الزبيدي 10.73% من الأصوات.

    وأضافت الهيئة إذا فاز نبيل القروي بالجولة الثانية، فسيعلن فوزه، طالما لا يوجد حكم نهائي بحقه يمنعه من ممارسة حقوقه السياسية، أو بسجن أكثر من 10 سنوات.

    وكشفت الهيئة العليا المستقلة للانتخابات، أن عدد الناخبين المسجلين هو سبعة ملايين و74 ألفاً و566 ناخباً، فيما لم يتعد عدد الناخبين الذين أدلوا بأصواتهم في الانتخابات ثلاثة ملايين و465 ألفاً و184 ناخباً. وأضافت أن عدد الأصوات المصرح بها هو ثلاثة ملايين و372 ألفاً و746 صوتاً.

    أما في ما يتعلق بالأصوات الملغاة، فقد وصلت إلى 68 ألفاً و125 ورقة، بينما بلغ عدد أوراق التصويت البيضاء 24 ألفاً و85 ورقة.

    وفتحت مراكز الاقتراع في تونس أبوابها، الأحد الماضي، أمام الناخبين لاختيار الرئيس السابع للجمهورية التونسية من بين 26 مرشحاً، خلفاً للرئيس الراحل الباجي قايد السبسي. وكانت الهيئة أعلنت، في وقت سابق، أن نسبة المشاركة وصلت إلى 27.8% قبيل ساعتين من إغلاق مراكز الاقتراع.

    طباعة