«النواب» الجزائري يصادق على مشروعَي قانونَي الانتخابات والسلطة المستقلة

صادق مجلس النواب الجزائري بالأغلبية على مشروعَي قانونَي الانتخابات والسلطة المستقلة، وأعلن رئيس مجلس النواب، سليمان شنين، أنه لم يتم تعديل أي مادة من القانون العضوي للانتخابات، فيما قالت مصادر جزائرية إن أحزاب المعارضة قاطعت جلسة التصويت على مشروعي القانونين.

من جانبه، أكد رئيس أركان الجيش الجزائري، الفريق أحمد قايد صالح، أمس، على أنه ما من أحد لديه القدرة على إيقاف أو تعطيل عجلة سير الجزائر.

وأوضح قايد صالح في خطاب ألقاه خلال ثالث يوم من الزيارة الميدانية التي قادته إلى الناحية العسكرية الخامسة بقسنطينة، أن الجزائر ستخرج من أزمتها، ولا أحد له القدرة على إيقاف ذلك.

ونقلت صحيفة «النهار» الجزائرية عن قايد صالح قوله: «إما أن تكون مع الجزائر بكل وضوح وإما مع أعدائها».

وأثنى رئيس أركان الجيش الجزائري في خطابه على رئيس الوزراء نور الدين بدوي، قائلاً: «حكومة بدوي تولت مهامها في ظروف صعبة وغير عادية»، مضيفاً أن هذه الحكومة «استطاعت أن تحقق الكثير من الإنجازات الميدانية».

وتابع: «لا مكان لأعداء نوفمبر في الجزائر ولا لمسك العصا من الوسط».

ويأتي خطاب قايد صالح بعد إعلان وسائل إعلام دولية، الثلاثاء، أن رئيس الوزراء بدوي، سيستقيل قريباً من منصبه، في خطوة من شأنها «تسهيل إجراء الانتخابات الرئاسية» المقرر إجراؤها في البلاد هذا العام.

طباعة