ملكة بريطانيا تقرُّ تشريعاً يمنع جونسون من «بريكست» دون اتفاق

الملكة إليزابيث وبوريس جونسون. أرشيفية

وافقت الملكة إليزابيث الثانية ملكة بريطانيا، أمس، بشكل نهائي على تشريع يسعى لمنع رئيس الوزراء، بوريس جونسون، من إخراج البلاد من الاتحاد الأوروبي يوم 31 أكتوبر، دون اتفاق. والخطوة التي تعرف باسم الموافقة الملكية تعني فعلياً موافقة ملكة بريطانيا رسمياً على القانون، الذي أقره البرلمان الأسبوع الماضي، رغم معارضة الحكومة.

جاء إعلان الموافقة الملكية في مجلس اللوردات، المجلس الأعلى بالبرلمان البريطاني. من جانبه، أعلن رئيس مجلس العموم، جون بركاو، أنه سيستقيل في غضون أسابيع، وذلك على وقع الانتقادات التي تعرض لها من قبل المؤيدين لـ«بريكست»، الذين يعتبرون أنه تجاوز القواعد البرلمانية لتقويض موقعهم. وأكد بركاو أنه لن يترشح مجدداً إذا صوت النواب لصالح إجراء انتخابات مبكرة، وأنه سيستقيل بجميع الأحوال في 31 أكتوبر.

طباعة