وفد أمني مصري في غزة لتثبيت التهدئة

وصل وفد أمني مصري، أمس، إلى قطاع غزة عبر معبر بيت حانون (إيريز)، حيث يجري مباحثات مع قيادتي حركتي حماس والجهاد، بهدف تثبيت التهدئة بين إسرائيل والفصائل الفلسطينية.

وأشار مصدر مطلع في حماس إلى أن الوفد الأمني الذي يترأسه مسؤول ملف فلسطين في المخابرات المصرية اللواء أحمد عبدالخالق، زار معبر كرم أبوسالم (كيريم شالوم) التجاري فور وصوله إلى القطاع.

وأكدت مصادر مطلعة في حماس والجهاد، أن الوفد «سيجري محادثات مع كل من قيادتي حركتي حماس والجهاد تتعلق بالعلاقات الثنائية والأوضاع الأمنية وتثبيت التهدئة، على خلفية التصعيد في العدوان الإسرائيلي في الأسابيع الأخيرة والخروقات الإسرائيلية للتهدئة».

وبحسب المصادر، فإن المناقشات ستتطرق أيضاً «للجهود المبذولة لتحقيق المصالحة الفلسطينية».

طباعة