«العناقيد التنموية» خطة فلسطينية للانفكاك من إسرائيل

أطلقت الحكومة الفلسطينية، أمس، خطة «العناقيد التنموية» في الضفة الغربية، ضمن خطوات تقول إنها تستهدف الانفكاك التدريجي من الاقتصاد الإسرائيلي.

وقال رئيس الحكومة، محمد اشتية، إن إطلاق العمل بالعنقود الزراعي الأول تم، أمس، من محافظة قلقيلية، بكلفة 23 مليون دولار، بالشراكة مع القطاع الخاص، والمجتمع المدني والبلديات.

وأضاف اشتية، خلال حفل بهذه المناسبة في قلقيلية، أن «التنمية بالعناقيد تستند إلى استراتيجية الحكومة الرامية إلى الانفكاك التدريجي من العلاقة التي فرضها علينا واقع الاحتلال الإسرائيلي، وتعزيز المنتج الوطني والاعتماد على الذات».

وأوضح اشتية أن الحكومة سترتكز على مفاصل رئيسة عدة، أبرزها الزراعة المزدهرة وإعطاء الديموغرافيا دوراً مهماً في الجغرافيا، وألا ينسلخ الإنسان عن أرضه، بل يلتصق بها، ومصادر الطاقة التي نحتاج إليها بشكليها الكلاسيكي والمتجدد، وأخيراً تشجيع الإبداع والتمكين.

 

طباعة