30 دولة تشارك في «تمرين الأسد المتأهب 2019» بالأردن

انطلقت أمس، فعاليات «تمرين الأسد المتأهب 2019»، الذي ينفذ على الأراضي الأردنية خلال الفترة من 25 أغسطس وحتى الخامس من سبتمبر.

ووفقاً لبيان للقيادة العامة للقوات المسلحة الأردنية، يُجرى التمرين بمشاركة 30 دولة.

وقال مدير التدريب العسكري بالقيادة العامة للقوات المسلحة الأردنية -الناطق الإعلامي باسم التمرين- العميد الركن محمد محمود الثلجي، في المؤتمر الصحافي الذي عُقد بمركز الملك عبدالله الثاني لتدريب العمليات الخاصة، إن «تمرين الأسد المتأهب 2019 يعتبر أهم وأكبر التمارين التي تنفذها القوات المسلحة من حيث طبيعة وحجم القوات المشاركة وأعداد الدول. وقد انطلق التمرين بنسخته الأولى عام 2011 وهذا العام هو التاسع، وينفذ بقوات برية وبحرية وجوية يُقدَر عددها بـ8000 مشارك».

وأضاف: «تمرين الأسد المتأهب يأتي ضمن الجهود الاستراتيجية التي تبذلها القوات المسلحة الأردنية لتقوية وتعزيز العلاقات مع الدول المشاركة في جميع المجالات العسكرية خصوصاً التدريبية، ويسهم التمرين في تطوير القدرة على المواءمة مع الدول الشقيقة والصديقة لتحقيق أهداف استراتيجية وتعبوية لتعزيز التعاون والجاهزية بين الدول المشاركة في مجال مكافحة الإرهاب».

وأوضح أن التمرين «يحاكي العمل المشترك والتدريب على العمليات التقليدية وغير التقليدية وإجراءات القيادة والسيطرة والأمن السيبراني».

طباعة