بوريس جونسون نجم قمة مجموعة السبع

يعدّ رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون، من أبرز المشاركين في قمة مجموعة السبع في بياريتس، التي تشكّل أول حضور له على الساحة الدولية، وسيقوم خلالها بلقاء مرتقب بشدة مع الرئيس الأميركي دونالد ترامب، المؤيد لـ«بريكست» من دون اتفاق.

وأكدت مديرة مركز دراسات «معهد من أجل الحكومات» برونوين مادوكس، «سنرى ما إذا كان جونسون قادراً على أن يظهر وجهاً آخر للعالم»، غير ذاك الذي أظهره حين كان وزيراً للخارجية.

أما اللقاء الأكثر ترقباً فهو مع دونالد ترامب. وكان ترامب قد قال إنه ينتظر «بفارغ الصبر» أن يلتقي جونسون، الذي سبق أن أبدى الرئيس الأميركي إعجابه به، وتحدث معه أكثر من مرة هاتفياً.

ويجمع بين بوريس جونسون، الملقب «ترامب البريطاني»، والرئيس الأميركي الشعر الأشقر نفسه، ووجهة النظر المناهضة للاتحاد الأوروبي نفسها، لكن أيضاً يشكل كلاهما موضع انقسام في بلدهما، ويشتركان في موقفهما الشعبوي ونزعتهما الاستفزازية.

طباعة