"الانتقالي الجنوبي": مستعدون للعمل مع تحالف دعم الشرعية في اليمن

أعلن رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي في عدن عيدروس الزبيدي مساء الأحد أن المجلس مستعد للعمل مع تحالف دعم الشرعية في اليمن بقيادة السعودية.

وفي بيان صدر عنه حول الأوضاع في عدن، أكد الزبيدي استعداد المجلس "للعمل بشكل مسؤول مع قيادة التحالف بقيادة الشقيقة الكبرى المملكة العربية السعودية في إدارة هذه الأزمة وتبعاتها بما يعزز من تماسك النسيج الاجتماعي".

وأضاف الزبيدي: "نجدد ثقتنا في المملكة العربية السعودية التي نأمل منها ونعلق عليها آمال شعبنا وتطلعاته ونعلن استعدادنا للعمل معهم ومن خلالهم وبواسطتهم كحليف وفي وقوي".

وجدد رئيس المجلس الانتقالي التزامه بوقف إطلاق النار الذي دعا له التحالف، مذكّراً أنه سبق وأعلن مساء السبت التزامه.

من جهة أخرى، أكد الزبيدي استعداده لحضور الاجتماع الذي دعت له السعودية "بانفتاح كامل إيماناً منّا بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز".

في سياق آخر، قال الزبيدي: "نجدد موقفنا الثابت بالوقوف الكامل مع التحالف لمحاربة التمدد الإيراني في المنطقة."

من جهة أخرى اجتمع ولي العهد السعودي محمد بن سلمان بن عبدالعزيز، ولي العهد السعودي، في منى الأحد، مع الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي.

وبحسب ما جاء على وكالة الأنباء السعودية "واس"، جرى خلال الاجتماع، استعراض مستجدات الأوضاع على الساحة اليمنية، خاصة التطورات في عدن.

وحضر الاجتماع وزير الداخلية السعودي  عبدالعزيز بن سعود، ووزير الحرس الوطني عبدالله بن بندر، ونائب وزير الدفاع خالد بن سلمان. وحضر الاجتماع من الجانب اليمني، نائب الرئيس اليمني علي محسن الأحمر، ورئيس الوزراء اليمني معين عبدالملك.

وعبر هادي في اللقاء عن تقديره وشكره العميقين للقيادة السعودية ممثلةً بخادم الحرمين الشريفين وولي العهد، و"الموقف الحازم للمملكة إزاء ما حدث من تداعيات في عدن.

وأكد الرئيس اليمني "متانة العلاقات الأخوية" بين اليمن والسعودية "وما يجمع بين الشعبين الشقيقين من أواصر المحبة والتعاون والإخاء عمدتها الدماء الطاهرة الزكية التي امتزجت ببعضها في مواجهة المشروع الإيراني التخريبي وضمن القرار العروبي التاريخي الأصيل لإعادة الشرعية قرار عاصفة الحزم وإعادة الأمل".

وفي وقت سابق من الأحد، كان الملك سلمان قد عقد مع الرئيس اليمني قمة ثنائية في مكة المكرمة لمناقشة المستجدات على الساحة الوطنية والعلاقات الأخوية الثنائية بين البلدين
وتم في اللقاء استعراض عدد من القضايا والموضوعات لا سيما تلك الأحداث التي آلت إليها الأوضاع في العاصمة المؤقتة عدن

وجدد خادم الحرمين الشريفين موقف المملكة الثابت في دعم الشرعية  والوقوف إلى "جانب اليمن واستقراره.

طباعة