تحذيرات فلسطينية من اقتحام جماعات يهودية «الأقصى» أول أيام عيد الأضحى

    مصادمات بين جنود الاحتلال ومتظاهرين فلسطينيين في الضفة. أ.ف.ب

    حذرت أوساط فلسطينية، أمس، من تداعيات دعوات جماعات يهودية «اقتحام» المسجد الأقصى في شرق القدس بشكل جماعي أول أيام عيد الأضحى، المقرر غداً الأحد.

    وسيتزامن أول أيام عيد الأضحى مع حلول ذكرى «خراب الهيكل» لدى اليهود، حيث دعت منظمات «الهيكل» والجمعيات الاستيطانية لدخول جماعي إلى باحات المسجد الأقصى لإحياء المناسبة. واعتبر نائب محافظ القدس في السلطة الفلسطينية، عبدالله صيام، أن هذه الدعوات تمثل «اعتداء على عقيدة المسلمين»، بالتزامن مع حلول أكبر الأعياد الإسلامية.

    من جهتها، دعت الهيئة الإسلامية العليا، ومجلس الأوقاف والشؤون الإسلامية، ودار الإفتاء بالقدس، جميع أئمة مساجد القدس لإغلاق المساجد وتأدية صلاة العيد في المسجد الأقصى فقط «رداً على قرارات الاحتلال بمنع المصلين من إقامة صلاة العيد في الأقصى، وفتح أبوابه لاقتحامات المستوطنين».

    طباعة