بالصور.. سيل يجرف سيارتي نجل المهدي ووفد من "الحرية والتغيير" بالسودان

صورة

نجا الصديق الصادق المهدي، نجل زعيم حزب الأمة القومي السوداني، من الموت، بينما توفي ثلاثة من مرافقيه في حادث سير  وقع بولاية نهر النيل شمال العاصمة الخرطوم ،  كما  نجا أربعة من قيادات قوى الحرية والتغيير على رأسهم المتحدث  مدني عباس مدني من حادث سير آخر  أقل حدة، في طريقهم للعودة إلى الخرطوم من ذات الولاية.

وشهدت عدد من ولايات السودان هطول أمطار غزيرة مساء الأحد ، وتسببت في اعاقة حركة المرور في مدن عدة.

وكان المهندس الصديق المهدي في طريقه إلى مدينة أبو حمد في رحلة عمل، قبل أن يتعرض إلى حادثة سير راح ضحيتها ثلاثة من مرافقيه بينهم سائقه الخاص.

وفي ذات الولاية، نجا فريق من قادة الحرية والتغيير يضم مدني عباس مدني، ومحمد فول، وسامر حسن، ومعز عبد الوهاب، من حادث سير في منطقة حجر العسل بولاية نهر النيل بعدما جرفت السيول سيارتهم في طريق عودتهم من بلدة كدباس شمال مدينة عطبرة.

وقالت مريم المهدي أن شقيقها الصديق بخير. وذكرت مريم أن أخاها كان في رحلة عمل لمدينة أبو حمد، وحدث لهم انجراف في سيل بالطريق بمنطقة حجر العسل، توفى اثره الثلاثة الذين كانوا مع الصديق بما فيهم سائقه الشخصي.

 

طباعة