إسقاط أحكام الإعدام الغيابية ضد قادة الحركات المسلحة

«محادثات جوبا» تمدد وقف إطلاق النار بين السودان ومسلحي الجنوب

حميدتي خلال لقائه سلفاكير في جوبا. رويترز

اتفق مسؤولون من السودان وجنوب السودان والحركة الشعبية المسلحة «جناح مالك عقار»، على عدد من القضايا، أبرزها العفو عن جميع المعتقلين السياسيين، وإسقاط أحكام الإعدام الغيابية ضد قادة الحركات المسلحة، فضلاً عن فتح المسارات والممرات، لتوصيل المساعدات الإنسانية لمتضرري الحرب.

وعاد إلى السودان، أمس، نائب رئيس المجلس العسكري الانتقالي، الفريق أول محمد حمدان دقلو «حميدتي»، والوفد المرافق له، من جوبا عاصمة دولة جنوب السودان، بعد زيارة استغرقت يومين، بدعوة من الرئيس سلفاكير ميارديت، وأكد رئيس اللجنة السياسية وعضو المجلس العسكري الانتقالي، الفريق أول ركن شمس الدين كباشي، في تصريحات صحافية، أنه تم الاتفاق خلال الزيارة مع الحركات المسلحة على وقف إطلاق النار الدائم، وإطلاق سراح المسجونين سياسياً من الحركات المسلحة، وفتح المسارات لإيصال المساعدات الإنسانية في الأراضي المتضررة من الحرب. وأضاف شمس الدين أن اللقاء مع الحركات المسلحة (حركتي مالك عقار وعبدالعزيز الحلو) كل على حدة، كان إيجابياً ومثمراً، حيث شدد الأطراف على ضرورة تشكيل الحكومة الانتقالية لملء الفراغ الدستوري بالسودان، في وقت شدد فيه سلفاكير، راعي المحادثات، على ضرورة الإسراع في تشكيل الحكومة من أجل الوصول إلى صيغة نهائية للاستقرار السياسي بالسودان، خصوصاً أن الدولتين تربطهما علاقات تاريخية وأزلية مشتركة وتبادل مصالح.

إلى ذلك، قالت مصادر في «قوى إعلان الحرية والتغيير» السودانية، إن الوساطة الإفريقية قدمت دعوة إلى اللجان الفنية المشتركة من جانب القوى والمجلس العسكري لحضور جلسة مباحثات ستناقش الوثيقة الدستورية.

طباعة