أبوالغيط يستنكر جرائم الاحتلال المتواصلة

استنكر الأمين العام لجامعة الدول العربية، أحمد أبوالغيط، جرائم الاحتلال الإسرائيلي التي أصبحت تتجاوز كل يوم مستويات جديدة في انتهاك حقوق الإنسان، وآخرها هدم 100 شقة سكنية بصور باهر في القدس المحتلة.

وقال أبوالغيط في كلمته، أمس، أمام المؤتمر الإقليمي العربي الثالث حول حماية وتعزيز حقوق الإنسان في القاهرة، التي ألقتها نيابة عنه الأمين العام المساعد للجامعة العربية لقطاع الشؤون الاجتماعية، السفيرة هيفاء أبوغزالة: «إننا أصبحنا الآن أمام نظامين منفصلين لحياة السكان في الأراضي الفلسطينية المحتلة، الأول للمستوطنين اليهود، والثاني للفلسطينيين أصحاب الأرض»، وتساءل: «إن لم يكن هذا هو الفصل العنصري فماذا يكون نظام الفصل إذاً؟ إنها جريمة العصر، وتجد للأسف من يبرر لها، ويدافع عنها، ويقدم لها الغطاء السياسي»، وأضاف: «الطفل الفلسطيني مازال الضحية الكبرى لجريمة الاحتلال، ويكفي أن نعرف أن نحو 20% من ضحايا وجرحى مسيرات العودة الباسلة هم من الأطفال».

طباعة