الدنمارك ستشارك في حماية مضيق هرمز.. وألمانيا تترقب

قالت الدنمارك، أمس، إنها رحبت باقتراح من الحكومة البريطانية بتشكيل مهمة بحرية بقيادة أوروبية لضمان حرية الملاحة عبر مضيق هرمز، مضيفة أنها ستبحث المشاركة العسكرية فيها.

وقال وزير الخارجية الدنماركي جيب كوفود، في بيان «الحكومة الدنماركية تنظر بإيجابية إلى مساهمة محتملة في مثل هذه المبادرة». وتابع «ستكون هناك بصمة أوروبية قوية في المبادرة».

وقالت وزيرة الدفاع الدنماركية ترينه برامسن «الأسطول الملكي الدنماركي قوي وقادر، وسيتمكن من المساهمة بدأب وفاعلية».

وسيظل القرار النهائي رهناً لبحث الأمر في البرلمان.

من جانبه، قال وزير الخارجية الألماني هايكو ماس، إن بلاده ستتخذ قراراً بشأن المشاركة في مهمة بحرية بقيادة أوروبية لتأمين الشحن عبر مضيق هرمز بمجرد حصولها على مزيد من الإيضاح لشكل مثل هذه المهمة.

وفي إشارة إلى خطط بريطانية لتشكيل مهمة لحماية الشحن، أضاف ماس خلال مقابلة مع صحيفة «فونك» نشرت أمس «ينبغي أن يكون لأي تصرفات تتعلق بمضيق هرمز طابع أوروبي». وأشار إلى أن ألمانيا لن تشارك في استراتيجية «أقصى الضغوط» الأميركية ضد إيران.

يأتي ذلك في وقت قال متحدث باسم الحكومة البريطانية إن الفرقاطة البريطانية «مونتْ روز» الموجودة حالياً في منطقة الخليج سترافق السفن التي تحمل العلم البريطاني.

 

طباعة