الصادق المهدي: لا مجال للمحاصصة

أكد رئيس حزب الأمة القومي في السودان، الصادق المهدي، أمس، ضرورة السعي لتحقيق سلام شامل وعادل في البلاد، قائلاً إن الأمر يشكل أولوية للمرحلة المقبلة.

وأضاف المهدي، في مقابلة مع قناة «سكاي نيوز عربية»، أنه يجب الإسراع في تحقيق الاستقرار السيادي في البلاد لتجنب المزيد من التدهور الاقتصادي.

وقال المعارض السوداني إن ما تم الاتفاق عليه في البلاد مصلحة عامة للجميع، في إشارة إلى ما توصل إليه المجلس العسكري الانتقالي وقوى الحرية والتغيير.

وأكد المهدي أنه لا مجال للقيام بالمحاصصة في المستقبل «يجب أن يكون أعضاء المجلس السيادي والحكومة ورؤساء الولايات من الخبراء».

طباعة