مصر تعترض على تعليق رحلات "البريطانية".. ولندن تعتذر

    اعترض وزير الطيران المدني المصري، على قرار شركة الخطوط الجوية البريطانية، تعليق رحلاتها إلى مطار القاهرة لمدة أسبوع، بدون الرجوع إلى الجهات المصرية المعنية، وجاء اعتراض الوزير يونس المصري، أثناء لقائه السفير البريطاني في مصر جيفري آدامز، اليوم الأحد، في مقر الوزارة في ضوء قرار الشركة البريطانية.

    وقال وزير الطيران المصري في بيان له، إنه يبدي استياءه لاتخاذ شركة الخطوط الجوية البريطانية قراراً انفرادياً يمس أمن المطارات المصرية، بدون الرجوع إلى الجهات المصرية المختصة.

    وأشار البيان إلى أن آدامز قدم اعتذاراً إلى وزير الطيران المصري، عن عدم إبلاغ السلطات المصرية قبل صدور هذا القرار، وأكد آدامز، بحسب البيان أن قرار تعليق الرحلات الجوية للشركة البريطانية لا يتعلق بالتدابير الأمنية للمطارات المصرية، وبخاصة على ضوء تطوير المنظومة الأمنية لجميع المطارات المصرية وذلك بشهادة لجان المرور الدولية ومن بينهم لجنة المرور البريطانية، وأكد المسؤولان استمرار الجهود المشتركة والعمل سوياً لحل هذه المشكلة في أسرع وقت.

    وكانت الخطوط الجوية البريطانية، أعلنت، أمس، تعليق رحلاتها إلى العاصمة المصرية أسبوعا، إثر إجراء مراجعة أمنيّة، وقالت في بيان لها: "نُجري دوريًّا مراجعة للترتيبات الأمنيّة في جميع المطارات في العالم. وقرّرنا تعليق الرّحلات إلى القاهرة أسبوعا، في إجراء وقائي، من أجل السّماح بمزيد من عمليّات التقييم".

    طباعة