وفد فلسطيني يبحث في القاهرة مواجهة «خطة تفكيك أونروا»

وصل إلى القاهرة، أمس، وفد فلسطينى قادماً من رام الله عن طريق الأردن، للمشاركة في فعاليات الدورة الـ102 لمؤتمر المشرفين بمقر جامعة الدول العربية، وقال رئيس الوفد عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، أحمد أبوهولى، إن منظمة التحرير ستواصل تحركها مع الدول العربية المضيفة للاجئين الفلسطينيين، لمواجهة الخطة الأميركية الهادفة إلى تفكيك وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين «أونروا».

وأضاف أن المنظمة الفلسطينية تسعى أيضاً لحشد الدعم السياسي والمالي لتجديد ولاية تفويض عمل الوكالة الذي سينتهي في سبتمبر المقبل، بأغلبية مطلقة في الأمم المتحدة، بما يضمن الحفاظ على بقاء وجودها واستمرارها في تقديم خدماتها للاجئين كمؤسسة أممية شاهدة على مأساتهم والعنوان السياسي لقضيتهم في الأمم المتحدة، موضحاً أعمال أن الدورة (102) تأتي في ظل ظروف وتطورات خطيرة ترافق قضية اللاجئين.

إلى ذلك، قال أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات، إن القرارات التي اتخذتها الإدارة الأميركية بشأن قضايا الوضع النهائي تمثل خروجاً عن القانون الدولي والشرعية الدولية، مضيفاً في بيان أصدره، أمس، أن قرارات إدارة ترامب دفعت إمكانية تحقيق السلام الشامل والدائم والعادل إلى طريق مسدود، وأوضح أن ممارسات الإدارة الأميركية والحكومة الإسرائيلية تهدف إلى استبدال المفاوضات بالإملاءات وتدمير مبدأ حل الدولتين لصالح استمرار الاحتلال.

طباعة