ترامب يحثّ بريطانيا على الخروج من الاتحاد الأوروبي بلا اتفاق

ترامب يرى أن بوريس جونسون سيكون «رئيساً ممتازاً» للحكومة خلفاً لتيريزا ماي. أ.ب

حثّ الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، في مقابلة مع صحيفة «صنداي تايمز» البريطانية، نشرت أمس، عشية زيارته إلى لندن، المملكة المتحدة على الخروج من الاتحاد الأوروبي (بريكست) بلا اتفاق، وعلى رفض دفع 39 مليار جنيه (50 مليار دولار) متفق عليها كفاتورة الطلاق بين الطرفين.

وفي المقابلته دعا ترامب الحكومة البريطانية إلى اتباع نهجه التفاوضي في مسألة بريكست. وقال «إذا كانوا لا يحصلون على ما يريدون.. كنت لانسحب... إذا لم تحصلوا على الاتفاق الذي تريدونه، إذا لم تحصلوا على اتفاق عادل، إذاً انسحبوا».

وبخصوص فاتورة الطلاق بين لندن والاتحاد الأوروبي، صرح ترامب للصحيفة «لو كنت في مكانهم ما كنت لأدفع 50 مليار دولار. هذا بالنسبة لي. لم أكن لأدفع، هذا مبلغ هائل».

وقال ترامب، إنّ السياسي الشعبوي المناهض للاتحاد الأوروبي نايجل فاراج يجب أن يشارك في مفاوضات بلاده للخروج من التكتل الأوروبي.

ورأى الرئيس الأميركي أن فاراج «شخص ذكي للغاية»، ويمكنه «تقديم الكثير»، لكنه أقر بأن السلطات البريطانية «لن تستعين به».

وتأتي تصريحات ترامب للصحيفة بعد يومين من تأكيده لصحيفة «ذي صن» الشعبية أن وزير الخارجية البريطاني السابق، بوريس جونسون، سيكون رئيساً «ممتازاً» لحكومة بريطانيا، خلفاً لتيريزا ماي.

ويقوم ترامب بزيارة دولة إلى المملكة المتحدة بين الثالث والخامس من يونيو. ومن المقرّر أن يلتقي الرئيس الأميركي الملكة إليزابيث الثانية.

وفور الإعلان عن زيارة ترامب للندن، سارع الناشطون المعادون لسياسة الرئيس الأميركي إلى الدعوة لتظاهرات مناهضة له في العاصمة البريطانية.

وقال رئيس بلدية لندن صديق خان في مقال في صحيفة «أوبزرفر» إن الرئيس الأميركي هو «أحد النماذج الفاضحة» لتهديد عالمي متزايد من اليمين المتطرف.

طباعة