نيجيرفان بارزاني رئيساً لإقليم كردستان.. وعملية تركية في شمال العراق

نيجيرفان ثاني رئيس لإقليم كردستان بعد مسعود بارزاني. أرشيفية

انتخب برلمان إقليم كردستان العراق، أمس، نيجيرفان بارزاني، ابن شقيق وصهر الزعيم الكردي مسعود بارزاني، رئيساً للإقليم الذي يتمتع بحكم ذاتي، في ظل مقاطعة من جانب حزب الاتحاد الوطني الكردستاني.

وصوّت خلال الجلسة، التي عقدت في أربيل، 68 نائباً من أصل 111، هم مجموع أعضاء برلمان الإقليم لمصلحة نيجيرفان (52 عاماً). ونيجيرفان بارزاني، حفيد الزعيم الكردي التاريخي مصطفى بارزاني، وابن إدريس بارزاني، أحد أبرز زعماء الحزب الديمقراطي الكردستاني.

وأصبح نيجيرفان ثاني رئيس لإقليم كردستان بعد مسعود بارزاني، الذي شغل المنصب منذ عام 2005 رئيساً للإقليم، حتى فشل الاستفتاء على استقلال الإقليم نهاية عام 2017.

يأتي ذلك في وقت أعلنت وزارة الدفاع التركية، أمس، أن الجيش أطلق عملية تستهدف المسلحين الأكراد في شمال العراق، تنفذها قوات خاصة بدعم من المدفعية والطيران.

وذكرت الوزارة في بيان أن العملية انطلقت بقصف مدفعي وآخر جوي، أول من أمس.

وفي بغداد، أصدرت محكمة، أمس، حكماً بالإعدام على فرنسيين بعد أن دانتهما بالانتماء إلى «داعش»، ما يرفع العدد إلى ستة فرنسيين.

من جانبه، قال وزير الخارجية الفرنسي جان ايف لودريان، إن بلاده تكثف جهودها لتجنيب أربعة متطرفين فرنسيين عقوبة الإعدام في العراق، لإدانتهم بالانتماء إلى «داعش».

 

طباعة