البرلمان الليبي يجرّم تنظيم «الإخوان» ويصنّفه جماعة إرهابية

صوّت مجلس النواب الليبي، الليلة قبل الماضية، لمصلحة إقرار قانون تجريم تنظيم الإخوان، واعتباره جماعة إرهابية، وفق ما أورد الموقع الإلكتروني للمجلس.

وقال المتحدث الرسمي باسم مجلس النواب، عبدالله بليحق، إن المجلس انعقد في مقره بمدينة طبرق شرق ليبيا، بحضور رئيسه، عقلية صالح وأكثر من 70 نائباً.

وأضاف أن النواب صوّتوا على حظر تنظيم الإخوان وتجريمه، وتصنيفه جماعة إرهابية.

واتبع «إخوان» ليبيا، مثل بقية أفرع التنظيم الدولي، نهج العنف، ما جعله المصدر الرئيس لكل التنظيمات الإرهابية على اختلاف مسمياتها، وصولاً إلى النسخة الأكثر دموية «داعش».

واستخدام «الإخوان» سلسلة أساليب في العنف وتبريره داخل ليبيا، ومنح الغطاء للجماعات الإرهابية التي تستعمل العنف.

وأسهموا بتشكيل ما يسمى بـ«الدروع»، وهي ميليشيات مسلحة تنتشر في أرجاء ليبيا، بالإضافة إلى إنكار وجود الإرهاب والعنف في البلاد، على الرغم من كل الأدلة الظاهرة، وعرقلوا كل التحقيقات في الجرائم التي ترتكبها.

وسارعوا إلى إطلاق ألقاب «الثوار» على التنظيمات الإرهابية مثل «القاعدة»، الأمر الذي صار بمثابة غطاء شرعي لكل الجرائم التي اقترفوها.

طباعة