ماي تطلب إرجاء «بريكست» إلى 30 يونيو

فرنسا تعتبر طلب ماي لم يستوف الشروط.إي. بي.إيه

طلبت رئيسة الوزراء البريطانية، تيريزا ماي، في خطاب وجهته إلى رئيس المجلس الأوروبي، دونالد توسك، أمس، تمديد مهلة إرجاء خروج بلادها من الاتحاد الأوروبي (بريكست) حتى 30 يونيو المقبل.

ولكن طلب ماي قوبل برد فاتر من باريس، حيث قال مكتب الرئيس إيمانويل ماكرون، إنه لم يستوف الشروط التي كان التكتل قد حددها من أجل أي تمديد في المهلة. وقال مسؤول في الاتحاد الأوروبي إن توسك نفسه يعتزم اقتراح إرجاء خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي لمدة 12 شهراً في قمة طارئة لقادة التكتل الأسبوع المقبل. وأي تمديد آخر سيتطلب إجماعاً في الآراء في قمة الـ10 من أبريل لقادة الاتحاد الأوروبي، قبل يومين من خروج بريطانيا من التكتل إلا إذا صدق برلمانها على اتفاق انسحاب رفضه بالفعل ثلاث مرات.

وكتبت ماي في خطابها أنه بالموافقة على تمديد إضافي، يستطيع النواب البريطانيون أن يحاولوا مرة أخرى تمرير اتفاق الانسحاب الذي تم التفاوض عليه مع الاتحاد الأوروبي.

 

 

طباعة