البرلمان البريطاني يناقش اليوم «بريكست» للمرة الثالثة

أكدت وزيرة شؤون الدولة في مجلس العموم البريطاني، أندريا ليدسوم، أمس، أن البرلمان سيناقش اليوم اقتراحاً يتعلق بالخروج من الاتحاد الأوروبي «بريكست»، لكن لم يتبين إن كان ذلك سيسفر عن تصويت رسمي ثالث على اتفاق الحكومة للانفصال.

وقالت ليدسوم للنواب الذين سبق أن رفضوا هذا النص مرتين، في شهر يناير وفي منتصف مارس: إنه ستطرح مسودة حول خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي اليوم. وأضافت «ندرك أن أي اقتراح يقدم (اليوم) يتعين أن يكون متسقاً مع قرار رئيس المجلس، والنقاش مستمر وسيدرج الاقتراح على جدول الأعمال في أقرب وقت ممكن بالتأكيد».

وكان رئيس مجلس العموم جون بيركو صرح، الأسبوع الماضي، بأنه من الممكن فقط إجراء تصويت آخر على الاتفاق إذا كان مختلفاً عن ذلك الذي رفضه أعضاء المجلس بالفعل. ووافق الاتحاد الأوروبي على تأجيل خروج بريطانيا من التكتل حتى يوم 22 مايو إذا جرت الموافقة على الاتفاق هذا الأسبوع.

وفي حال لم يصوّت البرلمان، سيكون على رئيسة الوزراء تيريزا ماي أن توضح للقادة الأوروبيين الخطوات التي ستتخذها بريطانيا خلال مهلة لا تتخطى 12 أبريل، أو مواجهة احتمال الخروج من الاتحاد الأوروبي من دون اتفاق.

على صلة، نقلت صحيفة إيفنينغ ستاندارد، أمس، عن وزير الخارجية البريطاني السابق بوريس جونسون، الذي قاد حملة الخروج من الاتحاد الأوروبي، قوله إن اتفاق الخروج الذي أعدته رئيسة الوزراء ورفضه البرلمان مرتين قد «مات». وقالت الصحيفة في عنوان على صفحتها الأولى «بوريس: اتفاق ماي مات». وذكرت الصحيفة أن جونسون، الذي أعلن تأييده للاتفاق بعد تعهد ماي بالاستقالة إذا تم إقراره، قال لأصدقائه «إنه ميت على أي حال».

طباعة