EMTC

فلسطين: التهديدات الأميركية للمحكمة الجنائية الدولية «إعاقة للعدالة»

انتقد وزير الخارجية والمغتربين في السلطة الفلسطينية رياض المالكي، أمس، التهديدات الأميركية للمحكمة الجنائية الدولية واعتبرها «إعاقة للعدالة».

وقال المالكي في بيان إن «التهديدات الأميركية للمحكمة الجنائية الدولية وقضاتها، هي محاولات لإعاقة العدالة الدولية، واستهداف لمؤسسات القانون الدولي والمنظومة المتعددة الأطراف».

جاء ذلك تعقيباً على تصريحات وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو، وتهديدات مستشار الأمن القومي الأميركي جون بولتون، حول منع دخول موظفي وقضاة المحكمة الجنائية الدولية إلى الولايات المتحدة.

واستنكر المالكي «محاولات التسلط الأميركي المتمثل في سياسة البلطجة، والترهيب ضد المحكمة الجنائية الدولية، لاستهداف استقلاليتها وشفافيتها وصدقيتها وعرقلة العدالة الدولية، وتقويض النظام الأممي القائم على القانون وأسس المساءلة عن أخطر الجرائم والمحاسبة عليها».

وقال «إنه من غير المقبول استهداف المحكمة وقضاتها، ويجب على أي من التهديدات أو التدابير العقابية ضد المحكمة ومسؤوليها والمتعاونين معها، ألّا تعيق مجرى العدالة، والإنصاف للضحايا».

وشدد المالكي على أن فلسطين ملتزمة بدعم المحكمة الجنائية الدولية، وبالدفاع عنها وعن المبادئ والقيم المنصوص عليها في نظام روما الأساسي.

طباعة