الكونغرس يرفض تمويل الجدار.. وترامب يغرد.. «فيتو»

رد الرئيس الأميركي دونالد ترامب مساء أمس على رفض الكونغرس إجراءات التمويل العاجل للجدار على الحدود مع المكسيك، واكتفى مغردا عبر «تويتر» بكتابة كلمة واحدة «فيتو».

وبعد حوالي نصف ساعة، ألحق ترامب تغريدته الأولى المختصرة بثانية، قال فيها:«أتشوق لاستعمال الفيتو ضد القرار الذي صوت عليه الديمقراطيون والذي سيفتح الحدود على مصراعيها، ما سيزيد معدل الجرائم والمخدرات والتهريب في بلادنا.»

وأضاف:«أشكر كل الجمهوريين الذين صوتوا لصالح أمن الحدود، ولصالح الجدار الذي تحتاجه البلاد بشدة.»

وكان ترامب قد أعلن مسبقا أنه سيستخدم الفيتو الأول خلال رئاسته إذا وافقت غالبية أعضاء مجلس الشيوخ على القرار الذي يتحدى مبادرته. والنتيجة التي تم الحصول عليها بأصوات 12 من الجمهوريين تشكل انتكاسة للرئيس.

وفي تصويت نهائي، أيد 59 عضوا في مجلس الشيوخ قرارا ديموقراطيا سبق أن اقره مجلس النواب يعلن أن «حال الطواريء الوطنية التي اعلنها الرئيس في 15 فبراير 2019... تعتبر لاغية».

ويمارس ترامب منذ أيام ضغوطا على أعضاء مجلس الشيوخ الجمهوريين لتفادي هذا الفشل.

وكان غرد صباحا على «تويتر» ان «الحدود الجنوبية هي كابوس إنساني وعلى صعيد الأمن القومي».

وحاول ترامب أيضا تبرير دستورية قراره بإعلان حال الطواريء لتأمين حصوله على نحو ثمانية مليارات دولار لبناء الجدار.

وصرح للصحافيين قبيل تصويت مجلس الشيوخ أن «الخبراء القانونيين يقولون أن هذا الأمر دستوري تماما».

طباعة