«مليونية» الجمعة تشل حركة وقلب العاصمة الجزائر

أغلقت السلطات الجزائرية محطات مترو الأنفاق و«الترام» وأوقفت كل القطارات من وإلى العاصمة الجزائر، اليوم، فيما تستمر الاحتجاجات الشعبية على ترشح الرئيس عبد العزيز بوتفليقة لولاية خامسة.

وفي خطوة استباقية لتظاهرات الجمعة، خرجت كل المواصلات العمومية عن الخدمة، في الجزائر، صبيحة اليوم، وذلك ابتداء من الساعة العاشرة والنصف صباحا، وذلك تحسبا لمسيرة الجمعة التي يرى المراقبون أنها ستكون مليونية.

وتوقفت خدمة القطار، والمترو وكذلك الترام، في الوقت الذي بدأ المتظاهرون الوصول لقلب العاصمة، خوفا من غلق الطرقات الموصلة إلى مركزها ساحة (أول مايو).

وتشهد الجزائر منذ 22 فبراير الماضي احتجاجات على ترشح الرئيس المنتهية ولايته عبد العزيز بوتفليقة لولاية خامسة في الانتخابات الرئاسية التي سوف تجرى في الجزائر في 18 أبريل المقبل.

طباعة