مطالبة أممية بالتحقيق في «العنف ضد السترات الصفراء»

طالبت المفوضة السامية للأمم المتحدة لحقوق الإنسان، ميشال باشليه، فرنسا، بتحقيق معمق، حول أعمال العنف التي تقوم بها الشرطة خلال تظاهرات محتجي «السترات الصفراء» منذ منتصف نوفمبر الماضي.

وقالت باشليه في خطاب أمام مجلس حقوق الإنسان في جنيف، إن محتجي «السترات الصفراء» يتظاهرون ضد ما يعتبرونه إقصاء من الحقوق الاقتصادية ومن مشاركتهم في الشؤون العامة.

وأضافت: «نشجع الحكومة الفرنسية على مواصلة الحوار، ونطلب إجراء تحقيق معمق حول كل حالات الاستخدام المفرط للقوة التي يتم التبليغ عنها».

ومنذ بداية حركة الاحتجاج في فرنسا، أبلغت إدارة التفتيش العامة للشرطة الوطنية، بنحو 100 اتهام بأعمال عنف للشرطة، ويؤكد متظاهرون عدة أنهم جرحوا بنوع من الرصاص المطاطي يثير استخدامه جدلاً حاداً في فرنسا.

طباعة