«السترات الصفراء» تواصل التظاهر في باريس

جانب من التظاهرات في باريس أمس. أ.ف.ب

تجمع محتجو حركة «السترات الصفراء» في شارع الشانزليزيه في العاصمة الفرنسية باريس، أمس، مع استمرار الاحتجاجات التي تنظم كل سبت منذ 16 أسبوعاً ضد الحكومة.

وتجمع المحتجون عند قوس النصر، رافعين لافتات مناهضة للرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، وأكدوا أنهم سيواصلون حركتهم، رغم تضاؤل الأعداد المشاركة.

وتراجعت أعداد المشاركين في التظاهرات بشكل عام منذ ذروة الاحتجاجات في ديسمبر، التي شهدت العاصمة خلالها أسوأ أعمال شغب وتخريب ونهب منذ عشرات السنين.

وشكلت الاحتجاجات أكبر تحدٍ لماكرون منذ توليه السلطة في مايو 2017، وبدأت التظاهرات بسبب الضرائب على الوقود، وتحولت إلى اعتراض أوسع على السياسيين وحكومة يرونها تفتقر إلى التواصل مع المواطنين.

وبحسب مجموعة استطلاعات للرأي جرت في فرنسا ونشر البرلمان الأوروبي نتائجها، أول من أمس، ففي حال قامت حركة «السترات الصفراء» بتشكيل قائمة لخوض الانتخابات الأوروبية، فإنها لن تحصل إلا على 3.6% من الأصوات.

طباعة