الأمم المتحدة تطالب بإحالة انتهاكات إسرائيل في غزة لـ «الجنائية»

قال محققون تابعون للأمم المتحدة، اليوم، إن قوات الأمن الإسرائيلية ربما ارتكبت جرائم حرب فيما يتصل بقتل 189 فلسطينياً وإصابة أكثر من 6100 خلال احتجاجات أسبوعية في قطاع غزة العام الماضي.

وذكرت اللجنة المستقلة أن لديها معلومات سرية بشأن من تعتقد أنهم المسؤولون عن أعمال القتل وبينهم قناصة وقادة عسكريون، وستقدمها إلى المفوضة السامية للأمم المتحدة لحقوق الإنسان ميشيل باشليه كي تحيلها للمحكمة الجنائية الدولية.

وقالت في تقرير «قتلت قوات الأمن الإسرائيلية وأحدثت عاهات مستديمة بمتظاهرين فلسطينيين لم يشكلوا خطرا وشيكا يهدد آخرين بالقتل أو الإصابة الخطيرة عند إطلاق النيران عليهم كما لم يكونوا يشاركون بشكل مباشر في أعمال عدائية».

ورفضت إسرائيل التقرير ووصفته بأنه فصل من «مسرح العبث».

ووصف القائم بأعمال وزير الخارجية إسرائيل كاتس التقرير في بيان بأنه «تقرير منحاز».

 

طباعة