استشهاد طفل برصاص الاحتلال في غزة

استشهد طفل وأصيب 30 متظاهراً فلسطينياً برصاص الاحتلال وقنابل الغاز المسيل للدموع، خلال قمع الاحتلال للتظاهرات السلمية على حدود قطاع غزة.

وأفادت مصادر محلية فلسطينية بأن شاباً أصيب برصاص الاحتلال في القدم شرق مدينة غزة، كما تم نقل مصاب آخر من مخيمات العودة شرق جباليا شمال القطاع. وبدأت الجماهير الفلسطينية في قطاع غزة بالتوافد إلى مخيمات العودة، عصر أمس، للمشاركة في فعاليات مسيرات العودة الكبرى، وكسر الحصار شرق قطاع غزة الجمعة الـ48 تحت شعار «الوفاء لشهداء مجزرة الحرم الإبراهيمي».

وأطلقت قوات الاحتلال الإسرائيلي النار تجاه خيام العودة شرق خانيونس جنوب قطاع غزة، كما أطلق الاحتلال النار على الشبان شرق مخيم البريج وسط قطاع غزة، ما أدى إلى إصابة مواطن برصاصة في قدمه.

 

طباعة