EMTC

تظاهرات حاشدة في الجزائر احتجاجاً على ترشح بوتفليقة لولاية خامسة

جانب من تظاهرات الاحتجاج وسط العاصمة الجزائرية أمس. أ.ف.ب

خرج مئات المتظاهرين وسط العاصمة الجزائرية، أمس، للاحتجاج ضد ترشح الرئيس عبدالعزيز بوتفليقة لولاية خامسة، في انتخابات 18 أبريل المقبل.

وانطلقت التظاهرة مباشرة، بعد صلاة الجمعة، من مساجد عدة، نحو ساحة أول مايو بوسط العاصمة الجزائرية، ثم سار المئات نحو ساحة البريد المركزي، عبر شارع حسيبة بن بوعلي.

وتحركت المسيرة الشعبية نحو القصر الرئاسي بالمرادية، حيث اندلعت صدامات بين الشرطة ومئات المتظاهرين. واستخدمت الشرطة الغاز المسيل للدموع، بعدما حاول المتظاهرون اختراق الطوق الأمني في الشارع المؤدي إلى رئاسة الجمهورية في الحي، ورد المتظاهرون برشق الشرطة بالحجارة.

وردد المتظاهرون شعارات: «لابوتفليقة لا السعيد»، في إشارة إلى شقيقه السعيد بوتفليقة، الذي يتم الحديث عنه كخليفة للرئيس. وكذلك «لا للعهدة الخامسة»، و«بوتفليقة ارحل»، و«أويحيى ارحل».

وتداول مدونون صوراً للتظاهرات عدة في مناطق مختلفة من البلاد.

وتحدثت الصحافة الجزائرية، ، عن تظاهرات ، في كلٍّ من: وهران وتيارت وغليزان بغرب البلاد، وسطيف في شرقها.

 

طباعة