بالصور.. تظاهرات في الجزائر ضد ترشح بوتفليقة لولاية خامسة

    صورة
    خرج مئات المتظاهرين وسط العاصمة الجزائرية اليوم للاحتجاج ضد ترشح الرئيس عبد العزيز بوتفليقة لولاية خامسة في انتخابات 18 أبريل.
     
    وانطلقت التظاهرة مباشرة بعد صلاة الجمعة من عدة مساجد نحو ساحة أول مايو بوسط العاصمة الجزائرية، ثم سار المئات نحو ساحة البريد المركزي عبر شارع حسيبة بن بوعلي.
     
    ولم يعترض أفراد الشرطة المنتشرين بقوة المسيرة.
     
    وردد المتظاهرون شعارات «لابوتفليقة لا السعيد» في إشارة إلى شقيقه السعيد بوتفليقة الذي يتم الحديث عنه كخليفة للرئيس. وكذلك «لا للعهدة الخامسة» و«بوتفليقة ارحل» و«أويحيى ارحل» إضافة إلى أغان معارضة للحكومة عادة ما يرددها المشجعون في الملاعب.
     
    ثم انقسم المتظاهرون وأغلبهم من الشباب، إلى مجموعات عدة صغيرة واحد منها تم توقيفها قرب ساحة البريد المركزي من قبل أفراد الشرطة التي طالبتهم بتغيير المسار بحسب المصدر نفسه.
     
    وانتشرت أعداد كبيرة من أفراد الشرطة في الساحات الكبرى للعاصمة الجزائرية ومفترق الطرق الرئيسية كما في ساحة البريد المركزي وساحة أول ماي وساحة الشهداء، بينما تحوم طائرة مروحية تابعة للشرطة.
     
    ونشر مدونون عبر مواقع التواصل الاجتماعي دعوات للتظاهر بعد صلاة الجمعة.
     
    وتداول مدونون صورا لعدة لتظاهرت عدة في مناطق مختلفة من البلاد، أهمها في عنابة على بعد 400 كلم شرق الجزائر.
     
    وتحدثت الصحافة الجزائرية كذلك عن تظاهرات بأعداد متفاوتة في كل من وهران وتيارت وغليزان بغرب البلاد وسطيف في شرقها.
     
    وحذرت السلطات الجزائرية خلال الأيام الأخيرة من «ناشري الفوضى».
    طباعة