البرلمان المصري يوافق «مبدئياً» على التعديلات الدستورية

قال رئيس مجلس النواب المصري، علي عبدالعال، أمس، إن البرلمان وافق، من حيث المبدأ، على إجراء تعديلات دستورية.

وأوضح أن 485 نائباً وافقوا على التعديلات الدستورية، التي اقترحها ائتلاف دعم مصر، الذي يمثل أكبر كتلة برلمانية. ويشكل الموافقون أكثر من ثلثي أعضاء مجلس النواب.

وستحال التعديلات المقترحة إلى اللجنة التشريعية والدستورية في مجلس النواب، لإعداد تقرير بشأنها، في غضون مدة لا تزيد على 60 يوماً، يجري بعدها المجلس تصويتاً نهائياً عليها.

وفي حالة الموافقة النهائية للبرلمان، ستطرح التعديلات بعد ذلك للاستفتاء الشعبي.

 

طباعة