مساعٍ لتشكيل تحالف ضد إيران في وارسو

بومبيو يصل إلى المجر في مستهل جولته الأوروبية. إي.بي.إيه

بدأ وزير الخارجية الأميركي، مايك بومبيو، أمس، جولة في وسط أوروبا، تشمل المجر وسلوفاكيا وبولندا، وقال مسؤولون بالإدارة الأميركية إن الجولة تأتي ضمن استعداده للمؤتمر الذي سيعقد في العاصمة البولندية وارسو، غداً وبعد غد، بشأن الشرق الأوسط، وتأمل واشنطن أن تشكل فيه تحالفاً ضد إيران.

وسيكون عنوان المؤتمر «مستقبل السلام والأمن في الشرق الأوسط»، وسيحضره نائب الرئيس الأميركي مايك بنس، وتأمل واشنطن كسب دعم لزيادة الضغط على إيران كي تنهي سلوكها الهدام في الشرق الأوسط، وبرامجها النووية والصاروخية، ولم يتضح طبيعة الوفود التي سترسلها العواصم الأوروبية، فيما صرح متحدث باسم وزارة الخارجية الألمانية، أمس، بأن وكيل الوزارة نيلس أنان، سيمثل ألمانيا في المؤتمر.

وكانت وزارة الخارجية الإيرانية قد استدعت، الشهر الماضي، القائم بالأعمال البولندي في طهران، وأبلغته أن إيران تعتبر قرار استضافة الاجتماع «عملاً عدائياً لإيران»، وحذرت من أن طهران قد ترد بالمثل.

وهاجمت إيران مؤتمر وارسو، أول من أمس، واعتبر وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، أن «المؤتمر محكوم عليه بالفشل قبل انعقاده»، مضيفاً أن «الولايات المتحدة تخلت عن أهدافها المناهضة لإيران من اجتماع وارسو، وتحاول التعويض عن الأجواء التي تشكلت ضدها بشكل ما»، لافتاً إلى أنه لم تتم دعوة أي من المسؤولين الإيرانيين لحضور المؤتمر.

وكانت وزارتا الخارجية الأميركية والبولندية أعلنتا، في بيان مشترك، عن عقد المؤتمر الوزاري لبحث مستقبل الشرق الأوسط والأوضاع الأمنية بالمنطقة، وذلك يومي 13 و14 من الشهر الجاري، وصرح وزير الخارجية الأميركي، مايك بومبيو، لاحقاً بأن قمة بولندا ستتطرق لملفات عدة، على رأسها الملف الإيراني.

طباعة