ميركل تخالف ترامب: «داعش» لم يُهزم بعد

قالت المستشارة الألمانية، أنغيلا ميركل، أمس، إن تنظيم «داعش» لم يُهزم بعد، وإنما يتحول إلى قوة قتالية غير منظمة، بعدما خسر معظم الأراضي التي كان يسيطر عليها في سورية.

وتخالف تصريحات ميركل، التي أدلت بها أثناء افتتاح مقر المخابرات الخارجية الألمانية (بي.إن.دي) في برلين، إعلان الرئيس الأميركي دونالد ترامب، أن التنظيم هُزم.

وقالت ميركل «من حسن الحظ أن ما يطلق عليه (داعش) طرد من معظم الأراضي، لكن هذا لا يعني للأسف أن (داعش) اختفى. إنه يتحول إلى قوة قتالية غير منظمة، وهذا بالطبع تهديد».

وذكرت ميركل أن مراقبة الأوضاع في سورية كانت إحدى أهم أولويات المخابرات الخارجية، التي تشمل أيضاً رصد تهديدات الأمن الإلكتروني، والأخبار الكاذبة التي تهدف للتأثير في الانتخابات الديمقراطية.

وقالت ميركل «لايزال الطريق طويلاً، لتحقيق السلام في سورية». وتحظى ميركل بشعبية بين أكثر من 550 ألف سوري، لجأوا إلى ألمانيا بعدما قررت في عام 2015، فتح الحدود أمام نحو مليون طالب لجوء.

 

طباعة