تعرف إلى .. الدول المتضررة من اللحوم الفاسدة

أعلنت متحدثة باسم المفوضية الأوروبية، اليوم الجمعة، أن المفوضية سوف تطلق تحقيقا في مسألة اللحوم غير صالحة للاستهلاك في بولندا، فيما من المقرر أن يصل المفتشون يوم الاثنين المقبل.

وهزت فضائح الأغذية الملوثة الاتحاد الأوروبي في السنوات الأخيرة، بما في ذلك البيض في 2017 ولحوم الخيول في 2013.

وقالت المتحدثة إن السلطات أغلقت مصنع معالجة اللحوم وتتبعت وسحبت لحومه من السوق، مضيفة أن 12 دولة تضررت إلى جانب بولندا.

وتوصل تقرير استقصائي أجرته شبكة "تي في إن 24" البولندية أنه جرى توزيع اللحوم من الحيوانات المريضة المذبوحة في أحد المجازر بشمال شرقي بولندا وبيعها.

وقالت المتحدثة باسم المفوضية الأوروبية، الذراع التنفيذي للاتحاد الأوروبي، إن القائمة المبدئية للدولة التي تأثرت بذلك تشمل إستونيا وفنلندا وفرنسا وألمانيا والمجر ولاتفيا وليتوانيا والبرتغال ورومانيا وسلوفاكيا وإسبانيا والسويد. ولكن هذه القائمة معرضة للتغيير، على حد قولها.

طباعة